قسم العلاج الطبيعي والمبادرة الجزائرية الفلسطينية يقيمان يوماً علمياً بعنوان : "تأهيل إصابات الملاعب"

08 - أيار - 2017


عقد قسم العلاج الطبيعي في كلية العلوم الصحية بالجامعة الإسلامية  بالتعاون مع المبادرة الجزائرية الفلسطينية يوماً علمياً بعنوان :"تأهيل إصابات الملاعب"، وأقيم اليوم العلمي في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بحضور كل من: الأستاذ الدكتور عبد الرؤوف المناعمة- نائب الرئيس لشؤون البحث العلمي والدراسات العليا، والأستاذ الدكتور عدنان الهندي- عميد كلية العلوم الصحية،  والأستاذ محمد كريزم- رئيس قسم العلاج الطبيعي ولفيف من اختصاصي العلاج الطبيعي والمهتمين بالرياضات المختلفة، وجمع من أعضاء هيئة التدريس والطلبة بكلية العلوم الصحية.


الجلسة الافتتاحية

وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية لليوم العلمي، أشار الأستاذ الدكتور عبد الرؤوف المناعمة إلى أهمية هذا اليوم العلمي الذي يجسد بأهدافه خدمة النشاط رياضي وربطه بالواقع.

من جانبه، أشاد الأستاذ الدكتور الهندي بالجهد المبذول من قسم العلاج الطبيعي لتسليط الضوء على جانب الطب الرياضي والحاجة إليه لتوفير البيئة الرياضية الصحية لتأهيل اللاعبين.

من ناحيته، نوه الأستاذ كريزم إلى ضرورة تعزيز دور تأهيل إصابات الملاعب في الرياضة والعمل به وتطبيقه، وأوصى بضرورة دمج أخصائي العلاج الطبيعي في الأندية الرياضية .


الجلسة العلمية الأولى

وانعقد اليوم العلمي على مدار جلستين علميتين ، فقد ترأس الجلسة العلمية الأولى الدكتور عبد الله حمدونة ، واستعرض الدكتور عدنان البرش ، ورقة علمية بعنوان :"إصابات الملاعب الأسباب والوقاية "،  وعرض الدكتور سامي عويمر  ورقة علمية بعنوان: "الإحماء و دوره في منع الإصابات لدى لاعبي كرة القدم "، وأشار إلى أهمية اتباع طرق الإحماء السليمة في الحفاظ على كفاءة اللاعب أثناء النشاط الرياضي .

و تناول الطالب عبد الرحمن الأشعل – مستوى رابع علاج الطبيعي – دراسة مسحية لأكثر الإصابات شيوعاً لدى لاعبي كرة القدم في دوري الدرجة الممتازة بقطاع غزة، وعرضت الطالبة بيان المغاري – مستوى ثالث علاج الطبيعي- ورقة علمية بعنوان :"أثر الثقافة الطبية للاعب في الحد من إصابات الملاعب".

الجلسة العلمية الثانية

وبخصوص الجلسة العلمية الثانية، فقد ترأسها الدكتور خميس الإسي، وبدأت بورقة علمية للدكتور محمد كريزم بعنوان :" تأهيل إصابات الملاعب"، وتناولت الدكتورة عالية القيشاوي، في ورقتها العلمية استخدام الأشرطة اللاصقة في علاج إصابات الملاعب وشاركت الدكتورة سميرة أبو حميد- بورقة علمية بعنوان :" استخدام الحجامة في الرياضة"، واختتمت الطالبة مريم دراجي – مستوى رابع علاج الطبيعي- الجلسة الثانية بورقة علمية حول تأهيل مفصل الفك بعد الإصابات الرياضية.

وعرض  الدكتور أحمد النجار في ختام اليوم العلمي مجموعة من  التوصيات ركزت على ضرورة العمل ضمن فريق واحد في كافة المجالات لتأهيل مصابي الملاعب وضمان عودتهم لممارسة الرياضة في جو آمن وتأهيل أطباء للعمل في مجال الطب الرياضى، والتركيز على الأبحاث العلمية في هذا المجال.





 
أخبار أخرى